شفط الدهون بالفيزر وعمليات شفط الدهون

شفط الدهون بالفيزر هي عملية يقوم فيها دكتور جراحات السمنه بإزالة الدهون العالقة بالعضلات عن طريق الليزر رباعي الأبعاد (الفيزر( والذي يتميز بدقته العالية في نحت أماكن حساسة للغاية.

خطوات إجراء عملية الفيزر لشفط الدهون

 التخدير عادة ما تتم العملية تحت تأثير التخدير الموضعي وهذه العملية لا يشعر فيها المريض بالألم، ولكن بعض المرضى الذين يتملكهم الخوف أثناء العملية يمكن أن يلجئون إلى التخدير العام.
 الفتح الجراحي هو فتح صغير للغاية فقط يكفي لإدخال الكانيولا التي من خلالها يتم إدخال السائل الملحي وهذا السائل له بعض الوظائف وهي:
 يقوم بالتخدير.
 يقوم بتقليل نسبة الالتهابات.
 يساعد في عملية الشفاء بسرعة.
 التعرف على مناطق الدهون التي يريد التخلص منها بكفاءة.

مخاطر ومضاعفات محتملة لعملية شفط الدهون

• هناك بعض المضاعفات المحتملة كأي جراحة أخرى والذي يجب أخذ الحظر منها مثل:
• ممكن أن يتعرض المريض للنزيف أثناء الجراحة.
• خطورة التهابات الأنسجة.
• احتمالية العدوى بعد العملية الجراحية.
• قلة خبرة الطبيب قد تؤدي إلى بعض الحروق من جهاز الفيزر.
• المريض أيضا قد يتعرض لبعض الجلطات. المرشحين لإجراء عملية شفط الدهون بالفيزر
• يمكن لأي شخص يريد التخلص من الدهون المتزايدة بأماكن محددة بالجسد وتجميل ونحت الجسم عن طريق إجراء عملية شفط الدهون بالفيزر، ومن الممكن الحصول على نتائج أعلى عند إجراء هذه

العملية لشفط الدهون بتقنية الفيزر لكلا من الحالات الاتية:

السمنة المفرطه، أي زيادة نسبة الدهون بكثرة والتي تكون في منطقة معينة أو أكثر من منطقة بالجسم مثل:
• الذراعين
• الفخذين.
• منطقة البطن.
• منطقة الصدر.
• الثديين.
• تجميل الجسم ونحته عند السيدات بعد فترة الحمل والولادة.
• أماكن الأنسجة العصبية الليفية مثل، الظهر.

فوائد عملية شفط الدهون بالفيزر

• فوائد شفط الدهون عديدة ومن أهم هذه الفوائد هي:
• الحصول على جسد ممشوط ورشيق في مدة قصيرة وهذه العملية لا تعد خطيرة على المريض.
• عملية شفط الدهون قد تستهدف دهون منطقة البطن ولكنها لا تعتبر حل جزري لخسارة الوزن ولكنها تعمل على تسطيح وتجميل منطقة البطن.

مميزات شفط الدهون بالفيزر

• جهاز الفيزر من أهم الأجهزة التي يعتمد عليها معظم الأطباء في الفترة الحالية لشفط الدهون لأنه يحتوي على عدة مزايا أهمها:
• القضاء على الدهون العنيدة والمستعصية المتواجدة بالجسم والتي لا تستطيع العوامل الأخرى القضاء عليها.
• يقوم جهاز الفيزر بتحفز الدورة الدموية، ورفع كفاءة انسجة الجلد.
• يعمل جهاز الفيزر على زيادة إفراز الكولاجين والايلستين، ويقوم بالتخلص من الترهات، وشد الجلد وجعله أكثر حيوية.
• الجانب الجراحي بسيط جدا وفي الغالب لا يسبب أي أعراض جانبية، كما أن فرصة النزيف أثناء العملية الجراحية أو بعدها تكون قليلة.
• يتعافى المريض بشكل سريع ولا يحتاج لفترة استراحة طويلة بعد العملية.
 
أعلى