المشاكل يواجهها مرضاء السمنة من الأطفال

dr.elsobky

تاجر
لم يسلم صغار السن من الإصابة بمرض السمنة وأصبح يشكل خطورة كبيرة على حياتهم لأن له مضاعفات خطيرة منها:
مُتلازمة الأيض (التمثيل الغذائي). يمكن أن تعرّض هذه المجموعة من الحالات ابنك لخطر الإصابة بأمراض القلب، أو السكري، أو أي مشكلات صحية أخرى.
مشكلات الكوليستيرول المرتفع، وضغط الدم المرتفع. يمكن أن يتسبب انخفاض مستوى التغذية إلى إصابة طفلك بإحدى هذه الحالات أو بكليهما.
مرض الربو.
الأطفال الذين لديهم وزن زائد، أو سمنة قد يكونون أكثر عرضة للإصابة بالربو.
مرض الكبد الدهني غير الكحولي (NAFLD).
هذا الاضطراب، وهو لا يسبب أي أعراض، يؤدي إلى تراكم الدهون داخل الكبد. يمكن أن يؤدي NAFLD إلى حدوث ندوب داخل الكبد ويتلفه.
داء السكري من النوع الثاني.
توثر هذه الحالة الحادة على الطريقة التي يستفيد بها جسمك من السكر (الغلوكوز). السمنة وأنماط الحياة التي تتسم بقلة الحركة تزيد من خطر الإصابة بالسكري من النوع الثاني.
اضطراب النوم.
انقطاع التنفس الساد أثناء النوم هو اضطراب خطير محتمل، حيث يتوقف الطفل عن التنفس، ثم يبدأ التنفس مرة أخرى بشكل متكرر أثناء النوم.
كسور العظام.
الأطفال المصابون بالسمنة يكونون أكثر عرضة لكسور العظام مقارنة بالأطفال الذين يتمتعون بالوزن الطبيعي.
ولذا من المهم جدا علاج السمنة في المنزل أو عن طريق أحدث جراحات لعلاج السمنة مبكراً لحماية الأطفال من هذه المضاعفات الخطيرة .
 
أعلى